صلوات شیخ الاکبر ابن عربي علی سیدالشهداء امام الحسین علیه السلام

✿ ﷽ ✿

صَلَواتُ اللهِ و ملائِکتِه و حَمَلةِ عَرشِهِ و جَمیعِ خَلقِه مِنْ أرضِهِ و سَمائِهِ علی سیِّدِنا و عَلی المُتَوَحِّدِ بِالهِمَّة العُلیا ، المُتَوَسِّدِ بِالشُّهُودِ و الرِّضا ، مَرکَزِ عالَمِ الوُجودِ ، سِرُّ الواجِدِ و المَوجودِ ، شَخصِ العرفانِ ، عَینِ العیانِ ، نور الله و سِرِّه الأتَمِّ ، المُتَحقِّق بالکَمالِ الأعظَمِ ، نُقطَةِ دائرةِ الأزلِ و الأبَدِ ، المُتَشَخِّصِ بألِفِ الأحَدِ ، فاتِحة کِتابِ الشهادة ، والی وِلایة السِیادة ، الاحدیة الجَمع الوُجودی ، الحَقیقِة الکُلیَّة الشُّهُودی ، کَهفِ الإمامةِ ، صاحِبِ العَلامةِ ، کَفیلِ الدّینِ ، الوارِثِ لِخُصُوصیّاتِ سَیِّدِ المُرسَلینَ ، الخارجِ عَن مُحیطِ الأیْنِ و الوُجُودِ ، إنسانِ العَینِ ، ُلغَزِ الإنشاء ، مَضْمونِ الإبداعِ ، مُذَوِّقِ الأذواقِ و مُشَوِّقِ الأشْواقِ ، مَطلَبِ المُحبّین و مَقصَدِ العُشّاق ، المُقدَّسِ عَن کُلِّ الشَّین ، أبی عبدالله الحسین صلواتُ الله و سلامُهُ علیه.

أحكام القلب

قال الصادق عليه السلام:                                          « إعراب القلوب على أربعة أنواع، رفعٌ و فتحٌ و خفضٌ و وقفٌ، فرفع القلب في ذكرالله تعالى، و فتح القلب في الرضا عن الله تعالى، و خفض القلب في الاشتغال بغير الله، و وقف القلب في الغفلة عن الله تعالى.
فعلامة الرفع ثلاثة أشياء: وجوه الموافقة، و فقد المخالفة، و دوام الشوق.
و علامة الفتح ثلاثة أشياء: التوكل، و الصدق، و اليقين.
و علامة الخفض ثلاثة أشياء، العجب، الرياء، والحرص.
و علامة الوقف ثلاثة أشياء: زوال حلاوة الطاعة، و عدم مرارة المعصية، والتباس علم الحلال و الحرام.»

المطالب السلوکیة(المطلب الثاني)ص١١

أوصاف العارفين

عن الامام الصادق عليه السلام:«العارف شخصه مع الخلق،و قلبه مع الله،لو سهى قلبه عن الله طرفة عين لمات شوقاً اليه،و العارف أمين وقائع الله،و كنز أسراره،و معدن أنواره،و دليل رحمته على خلقه….الخ.

مصباح الشريعة ص191

نوران في القلب

قال الصادق عليه السلام:

«ما من مؤمن الا و في قلبه نوران: نور خيفة، و نور رجاء؛ لو وزن هذا لم يزد على هذا؛ و لو وزن هذا لم يزد على هذا».

المطالب السلوكية(المطلب الثاني)ص11

عينان في القلب

روي عن الامام زين العابدين(علیه السلام) :«ألا ان للعبد أربع أعين، عينان يبصر بهما أمر دينه و دنياه، و عينان يبصر بهما أمر آخرته، فاذا أراد الله بعبد خيرا فتح له العينين اللتين في قلبه فأبصر بهما الغيب في أمر آخرته، و اذا أراد به غير ذلك ترك القلب بما فيه.»

المطالب السلوكية(المطلب الثاني)ص11

لمتان في القلب

عن رسول الله (صلی الله علیه و آله): «في القلب لمتان لمة من الملک وعد بالخیر و تصدیق بالحق، و لمة من العدو ایعاد بالشر و تکذیب بالحق و نهي عن الخير».

المطالب السلوكية(المطلب الثاني)ص10

قلوبكم في السماء

قال شيخنا الأكبر في فصوص الحكم:

(قال عيسى بن مريم  عليه السلام:قلب كل انسان حيث ماله(ميله)،فاجعلوا أموالكم(أميالكم) في السماء،تكن قلوبكم في السماء.)

المطالب السلوكية(المطلب الثاني)ص10

أقسام القلوب

قال رسول الله صلی الله علیه وآله: القلب علی ثلاثة أنواع، قلب مشغول بالدنیا، و قلب مشغول بالعقبی، و قلب مشغول بالمولی.

فأمّا القلب المشغول بالدنیا، فله شدة و عقوبة و بلاء، و أمّا القلب المشغول بالعقبی فله الدرجات العلی، و أما القلب المشغول بالمولی فله الدنیا و العقبی و المولی.

الكفعمي،محاسبة النفس،ص35-36

المطالب السلوكية(المطلب الثاني)ص10