قصيدة السيّد عبدالله المشعشعي في مدح الإمام الرضا عليه السّلام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
********************
أتيناك نقطعُ شُـمَّ الجـبـالْ ** ومـا ذاك إلاّ لـنيل الرُّتَـبْ
وخلّـفتُ في موطنـي جيرةً** بقـلبـي عليهم لهيبُ العطَبْ
وقالوا: إلى أين تبغي المسير** وتتركنا فـي عـظيم اللغبْ؟!
فقلت: إلى نور عين الرسول** وأزكى قريشٍ وخيرِ العربْ
عليِّ بن موسى وصيِّ الرسول** سليلِ المعالي رفيـع الحسبْ
إمام الورى أشـرف العالمين** حميد السجايا شـريف النسبْ
فأنت الإمام ونـجل الإمـام ** وأنت المُرجّى لـدفع الكُربْ
أجِرنيَ من نـائبـات الزمان ** ومثلُك مَن يُرتجـى لـلنُّوَبْ
وأرجوك يا أكـرم العالمين ** تخلّصني مـن عظيم النصَبْ
وأرجـعُ من بعدها لـلديـار ** وأقضي الذي لي بها من إربْ
ومَن لي سوا ك بيوم النشور ** وأنت الشفيع وخير السببْ؟!
وصلّى الإله على مَـن بـه ** ورثنا السيادةَ دون العـربْ

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

2 × چهار =